كلمة السيد وزير الداخلية و الجماعات المحلية

 بروز ثقافة جديدة في التسيير

 

    تم اليوم السبت 15 أكتوبر 2016 التنصيب الرسمي للولاة الجدد والولاة الذين شملتهم الحركة الأخيرة التي أجراها فخامة السيد رئيس الجمهورية. من خلال هذه الحركة يُتوقع من كل الولاة إضفاء دينامكية من شأنها إعطاء نفس جديد لما تقتضيه الحاجة لذلك. إن هذه الحركة على غرار سابقاتها تندرج في إطار تنظيمي واعتيادي يهدف إلى ترقية الامتياز وتعزيز الكفاءات في ممارسة مهام الدولة

يعتبر التنشيط والمراقبة من الصلاحيات المعتادة التي يتسم بها كل مسير، غير أنه في كل مرحلة من مراحل تطور المجتمع، هناك طريقة جديدة تفرض نفسها للتكفل بالأمر. إن الوضع الراهن الذي تعيشه البلاد وكذا الرهانات الناجمة عن ذلك، تتطلب حتما بروز ثقافة جديدة في التسيير. ولن يتسنى ذلك كهدف نهائي إلا بإنجاح خطوة جريئة في التنمية المحلية، وهذا ما يقتضي من الولاة والولاة المنتدبين وكل مستخدمي الجماعات المحلية الالتزام بواجب النجاح.....

السـيـرة الذاتيــة

وزير الداخلية و الجماعات المحلية نور الدين بدوي

السيد نور الدين بدوي يُعين على رأس وزارة الداخلية و الجماعات المحلية من طرف السيد  رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، جراء التعديل الوزاري الأخير بتاريخ 14 مايو 2015، خلفا للسيد بلعيز الذي عُين مستشارا خاصا لرئيس الجمهورية.

السيد نور الدين بدوي خريج المدرسة الوطنية للإدارة، شغل و تقلد العديد من المناصب و المهام الإدارية و تدرج في المسؤوليات من متصرف إداري الى نائب مدير الى مدير بالادارة المحلية ثم إلى رئيس دائرة بعدد من دوائر مختلفة بمناطق البلاد فمديرا للإدارة المحلية بأكثر من ولاية ثم منصب أمين عام لولاية وهران قبل أن يعين لا حقا مسؤولا تنفيذيا أؤلا على رأس ولاية سيدي بلعباس ثم برج بوعريريج، سطيف فولاية قسنطينة التي قضى فيها سنواته الأخيرة كوالٍ، ليتولى بعدها حقيبة وزير التكوين و التعليم المهنيين في الــــ 11 سبتمبر 2013...