استراتيجية التكوين

في إطار مرافقة سياستها الإصلاحية و لغرض تطوير الكفاءات وتحسين نوعية الخدمات التي يقدمها موظفيها، تبنت وزارة الداخلية الجماعات المحلية استراتيجية تكوين للفترة 2015- 2019 تتمحور على النقاط الآتية :

 

  • الاعتماد على التكوين القاعدي والتكوين التحضيري: الاهتمام بتكوين الموظف يجب أن يكون منذ التحاقه بمنصبه حتى يتم الترسيخ لديه لثقافة المرفق العام و ثقافة الدولة كما أنه يسمح له باكتساب معارف وخبرات تسمح له بالتأقلم السريع مع مهامه الجديدة و المحيط المهني .
  • تكوين الإطارات: تلعب هذه الفئة من الموظفين التي تشغل مناصب ووظائف عليا دورا هاما في تنفيذ ونجاح الإصلاحات إذ تقع على عاتقهم مهمة وضع حيز التنفيذ سياسة الدولة الهادفة إلى تحسين وترقية الخدمة العمومية، لاسيما في ظل التوجه الجديد الرامي إلى تنويع موارد الجماعات المحلية وتعزيز الدور الإقتصادي للبعث بالتنمية المحلية. وعليه، فتكوين هذه الإطارات يعد محورا أساسيا ضمن استراتيجية تكوين القطاع.
  • الانفتاح على القطاعات المكونة (التعليم العالي و التكوين المهني): للاستفادة من نتائج الخبرات والبحوث والدراسات التي تقوم بها هذه القطاعات والتي من شأنها إثراء وتعزيز معارف وخبرات الموظفين و الإطارات. وعلى هذه الأساس، تم التوقيع على عدة اتفاقيات مع:
  • وزارة التعليم العالي و البحث العلمي
    • جامعتي الجزائر 1 و 3،
    • جامعة البليدة 2
    • جامعة المسيلة،
    • جامعة التكوين المتواصل،
  • وزارة التكوين والتعليم المهنيين:
    • المعهد الوطني للتكوين والتعليم المهنيين،
    • الديوان الوطني لتطوير التكوين المتواصل وترقيته،
    • المركز الوطني للتعليم المهني عن بعد.
  • مؤسسات تكوين تابعة لقطاعات أخرى:
    • المعد العالي للتسيير التخطيط،
    • معهد الاقتصاد الجمركي والجبائي،
    • مركز تطوير الطاقات المتجددة.
  • انتهاج نظام التكوين عن بعد: وذلك لتعزيز إمكانيات شبكة التكوين التابعة للقطاع، إذ يتم حاليا إعداد قاعدة رقمية للتكوين الافتراضي.
الانفتاح على التجارب الأجنبية: تعرف أنماط التسيير في الآونة الأخيرة عدة تطورات على الصعيد الدولي لا بد من مسايرتها والسهر على تبادل الخبرات مع الدول الرائدة في هذا المجال لضمان تعزيز كفاءات ومعارف إطارات القطاع، وفي هذا الإطار تم التوقيع على عدة اتفاقيات مع عدة دول كدول الاتحاد الأوربي (فرنسا، اسبانيا، هولندا) والصين وكندا.

حصيلة عمليات التكوين 2014-2016

ففي إطار وضع حيز التنفيذ استراتيجية التكوين، نظمت مصالح وزارة الداخلية والجماعات المحلية العديد من دورات التكوين لفائدة مستخدمي الإدارة المركزية و الإدارة المحلية والمنتخبين المحليين.

دورات التكوين لفائدة إطارات الإدارة المركزية

  • دورة تكوينية في اللغة الانجليزية لصالح 165 موظف في الإدارة المركزية منتمين إلى سلك المتصرفين.
  • تكوين في ميدان الصفقات العمومية لفائدة 12 متصرف رئيسي منتمين إلى مديرية الصفقات العمومية، العقود و مراقبة التسيير.
  • تكوين في الإعلام الآلي لفائدة 93 مهندس في الإعلام الآلي للإدارة المركزية.
  • تكوين في مجال تسيير الأرشيف لفائدة ثمانية 08 موظفين مكلفين بالأرشيف والتوثيق.
  • تكوين لنيل شهادة ماستر في الحقوق: واحد وعشرون (21) موظفا ينتمون إلى سلك المتصرفين يتبعون تكوينا لنيل شهادة الماستر في الحقوق على مستوى جامعة الجزائر 1.
  • تكوين لنيل شهادة ماستر في علوم التسيير: ستة وعشرون (26) موظفا ينتمون إلى سلك المتصرفين يتبعون تكوينا لنيل شهادة الماستر في علم التسيير على مستوى جامعة الجزائر 3 وذلك في التخصصات التالية: إدارة الموارد البشرية، إدارة الميزانية...........

تنظيم دورات تكوين لفائدة موظفي الإدارة المحلية

تكوين الأمناء العامين للولايات

هذه الدورة التكوينية التي نظمت على مستوى المدرسة الوطنية للإدارة خصت 48 أمين عام ولاية، وهي تهدف إلى دعم تحسين قدرات و كفاءات التأطير في الولايات من أجل فاعلية و نوعية أكبر في تسيير الشؤون المحلية.

تكوين لصالح رؤساء المجالس الشعبية الولائية

تم تنظيم هذه الدورة التكوينية على مستوى ولاية سطيف بـمشاركة 48 رئيس مجلس شعبي ولائي و هذا بهدف دعم تحسين قدرات و كفاءات التأطير في الولايات للوصول إلى أحسن فاعلية و نوعية في ميدان تسيير الشؤون المحلية.

تكوين مفتشي الولايات

نظمت دورة تكوين لمهنة التفتيش على مستوى المعهد العالي للتسيير و التخطيط ( ISGP ) لفائدة 43 مفتش ولاية الذين تم تعيينهم مؤخرا.

تكوين رؤساء المجالس الشعبية البلدية

تم تنظيم ثلاثة دورات تكوين لفائدة 1541 رئيس مجلس شعبي بلدي. هذه الدورات التكوينية تندرج في إطار تثمين دور المنتخب المحلي في التنمية المحلية بغية تقوية دوره كأول مسؤول في البلدية .

تكوين الأمناء العامون للبلديات

نظمت ثلاثة دورات تكوينية لفائدة 1541 أمين عام للبلدية، كان الهدف منها تعزيز كفاءات هؤلاء الإطارات في مختلف الميادين لاسيما في ميدان تسيير الموارد البشرية، المنازعات الإدارية، الصفقات العمومية و المالية المحلية.

تكوين المكلفين بالاستقبال و التوجيه في الإدارة المحلية

تهدف هذه الدورة التكوينية التي برمجت لفائدة 930 مكلف بالاستقبال والتوجيه إلى تحسيس هذه الفئة من الموظفين بأهمية المهام التي أسندت إليهم من أجل تكوين موظفين أكفاء قادرين على تقديم استقبال نوعي للمواطن .

تكوين للمكلفين بالصفقات العمومية على مستوى البلديات والدوائر

خصت هذه الدورة التكوينية 96 مكلف بالصفقات العمومية على مستوى 48 ولاية (رؤساء مكاتب الصفقات العمومية على مستوى الأمانة العامة للولاية و مديرية الإدارة المحلية) بالإضافة إلى 548 مكلف بالوصاية على مستوى الدوائر و 1541 مكلف بالصفقات العمومية على مستوى البلديات .

سمح هذا التكوين للمشاركين بتجديد معارفهم في مجال الصفقات العمومية.


تكوين المساعدات الاجتماعيات في الإدارة المحلية

تم تنظيمه بالتنسيق مع وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة ، لفائدة 96 مساعدة اجتماعية بمعدل مساعدتين اجتماعيتين لكل ولاية.

تكوين المكلفين بالأرشيف على مستوى الإدارات المحلية

هذا التكوين الموجه لصالح 991 مشارك، يهدف إلى تجديد معلومات المشاركين في مجال الوثائق و الأرشيف و اكتساب التقنيات الجديدة في ميدان تخصصهم.

تكوين المكلفين بمصالح الحالة المدنية على مستوى الإدارات المحلية

مست هذه العملية 1541 مكلف بالحالة المدنية على مستوى كافة بلديات الوطن عبر 48 ولاية، بغرض تعزيز معارفهم في مجال الحالة المدنية.

تكوين الأمناء العامين للدوائر

انطلقت هذه الدورة التكوينية سنة 2015 وسمحت بتكوين 250 أمين عام دائرة إل غاية نهاية سنة 2016 بالمعهد العالي للتسيير و التخطيط والمراكز الوطنية لتكوين مستخدمي الجماعات المحلية وتحسين مستوياتهم وتجديد معلوماتهم ببشار وهران وورقلة. وتهدف إلى تعزيز كفاءات الإطارات في مختلف المجالات خاصة: المالية المحلية، تخطيط و متابعة المشاريع، تسيير الأملاك، التسيير الحضري، المنازعات الإدارية ، الصفقات العمومية، تسيير المخاطر...

كما تضمنت هذه الدورة التكوينية ثلاثة أيام تكوين في مجال مكافحة الفساد، تم تنظيمها من طرف المعهد العالي للتسيير و التخطيط بالتعاون مع الهيئة الوطنية للوقاية من الفساد ومكافحته.

تكوين المكلفين بمتابعة مشاريع الطاقات المتجددة

تم تكوين مائة وستة عشر (116) إطار من الإدارة المحلية (إطارين من كل ولاية والولايات المنتدبة بالجنوب) في مجال الطاقات المتجددة وهذا بالتعاون مع مركز تطوير الطاقات المتجددة. وستكلف هذه الإطارات بمتابعة وبحث مشاريع تطوير استغلال الطاقات المتجددة على مستوى ولاياتهم.


إطلاق عمليات التكوين التحضيري خلال فترة التربص

نظم هذا التكوين تبعا لعمليات التوظيف في رتب: ملحق الإدارة الإقليمية، ملحق رئيسي للإدارة الإقليمية، عون الإدارة الإقليمية، عون رئيسي للإدارة الإقليمية، محاسب الإدارة الإقليمية، محاسب رئيسي للإدارة الإقليمية. حيث انطلقت في أكتوبر 2015 و سمحت بتكوين 11.209 موظف متربص من مجموع 13.515 موظف معني بهذا التكوين.


end faq

دورات التكوين المبادر بها من طرف الولايات لصالح مستخدمي الإدارات المحلية

تبعا لتعليمات السيد وزير الداخلية و الجماعات المحلية، أفادت دائرتنا الوزارية جميع الولايات بتعليمات تقتضي بالعمل على إعداد برامج تكوين لصالح مستخدمي الجماعات المحلية، في جميع الرتب و الأسلاك و في جميع الميادين ذات الصلة بتسيير الشؤون المحلية مثل: المالية المحلية ، الصفقات العمومية، تسيير الموارد البشرية، المنازعات...
في هذا الإطار، تم تكوين ما لا يقل عن 20853 موظف سنة 2015 و 5859 سنة 2016.

تنظيم دورات تكوين بالخارج

  • تكوين المكونين: تحضيرا لإنشاء المركز الدولي لتدريب العناصر الفاعلة المحلية للمغرب العربي، تم تكوين ستة عشر إطار سامي تابع لقطاع وزارة الداخلية والجماعات المحلية في مجالات الاتصال و تقنيات تحضير الدورات التكوينية للإطارات والموظفين حيث تم تنظيم الدورة الأولى بجنيف (سويسرا) سنة 2014، تبعتها دورة تكوينية ثانية بالجزائر سنة 2015 ودورة أخيرة بسويسرا سنة 2016 .
  • استفادة متصرفين اثنين من الإدارة المركزية من دورة تكوينية في ميدان التسيير الشفاف للموارد البشرية والمنظمات بكوريا الجنوبية في إطار برنامج التعاون بين الجزائر و جمهورية كوريا الجنوبية.
  • في إطار برنامج التعاون الجزائري الفرنسي، استفاد اثنان وعشرين إطارا تابعا للإدارة المركزية والإقليمية من دورات تكوينية حيث شارك أربعة وثلاثون (34) إطارا في دورات تكوين منظمة من قبل المدرسة الوطنية للإدارة بفرنسا في إطار البرنامج الدولي المتخصص في الإدارة العمومية كما استفاد تسعة (09) إطارات من دورات تكوين منظمة في إطار الشراكة مع الوكالة الفرنسية للتنمية.
  • تكوين اثنا عشر إطار في مجال التخطيط الاستراتيجي وتسيير مؤشرات الأداء، نظم هذا التكوين بمدرسة المناجمنت بماستريخت بهولندا.
  • تكوين مائة وثلاثة وخمسون إطار من الإدارة المركزية والإدارة المحلية في إطار تسعة دورات تكوين نظمت بالصين في ميادين عدة: تسيير الإدارة العمومية، التخطيط الحضري، التجربة الصينية في مجال تنمية المدن، مسؤولي الجماعات المحلية، بناء وتنمية المدن، المناجمنت الاجتماعي وتسيير الموارد البشرية
  • استفادة ثلاثة إطارات من دورة تكوينية بالمدرسة الوطنية للإدارة العمومية بكندا ، في مجال تقييم السياسات العمومية.
  • تكوين عشرين (20) إطار من الإدارة المركزية والإقليمية في مجال الجباية المحلية بإسبانيا. 
  • كما يستفيد حاليا ثلاث إطارات من الإدارة المركزية والإدارة المحلية من دورات تكوين تحضيرا لنيل لشهادات ماستر بالخارج كالتالي:
  • إطاران (من الإدارة المركزية والمحلية) يتابعان ماستر في الإدارة العمومية في الصين.
  • إطار من الإدارة المركزية يتابع ماستر في التنمية والسياسات العمومية في كوريا الجنوبية

تنظيم لقاءات و مؤتمرات

نظمت ثلاثة مؤتمرات في إطار برنامج دعم تجسيد اتفاق الشراكة مع الإتحاد الأوربي( TAIEX) حيث تعلق الأمر بالمحاور التالية:

  • آفاق إصلاح نظام المالية المحلية لغرض تحسين التكفل باحتياجات الموطن. شارك في هذا اللقاء 80 إطار تم خلاله عرض التجربة الألمانية،البولونية والفرنسية. http://ec.europa.eu/enlargement/taiex/dyn/taiex-events/library/detail_en.jsp?EventID=59859
  • المقاربة التشاركية في التسيير المحلي بمشاركة 100 إطار، وتم خلاله عرض التجارب الأجنبية : الفرنسية ، الإسبانية، الهولندية و اليونانية. http://ec.europa.eu/enlargement/taiex/dyn/taiex-events/library/detail_en.jsp?EventID=60006
  • تنمية وتثمين الموارد البشرية المحلية في إطار آفاق تحسين الخدمة العمومية المحلية. 80 إطار شاركوا في هذا اللقاء وتم خلاله عرض التجارب الأجنبية : الفرنسية ، الإسبانية،التشيكية. http://ec.europa.eu/enlargement/taiex/dyn/taiex-events/library/detail_en.jsp?EventID=59860
  • مشاركة الإطارات السامية للإدارة المركزية في ندوة عبر الفيديو نشطها بولاية عنابة السيد معزوز بشير، أستاذ بالمدرسة الوطنية الكندية للإدارة العمومية حول " لتسيير عمومي أمثل- تسيير النشاط العمومي الجواري وفق النتائج ".

end faq

آفاق التكوين 2017-2019


تكوين المهندسين في مجالات التسيير التقني و الحضري

الهدف من هذا التكوين هو تعزيز معارف مهندسي الإدارة الإقليمية في التسيير التقني والحضري في مجالات تخصصاتهم واكتساب الخبرات اللازمة لتنفيذ مهامهم في مجال التسيير التقني و الحضري.

لهذا الغرض، أبرمت اتفاقية تعاون مع جامعة المسيلة (المعهد الوطني للتسيير التقني و الحضري) لتكوين أكثر من 3000 مهندس على مستوى الولايات و البلديات. وانطلقت العملية يوم 10 أفريل2016  بالنسبة لولاية المسيلة حيث تم تكوين كمرحلة أولى 73 مهندس للإدارة الإقليمية في التسيير التقني والحضري ، أما المرحلة الثانية فانطلقت شهر ديسمبر 2016 وتخص 123مهندس تابع لبلديات ولايات الأغواط والجلفة والمدية وغرداية يتم تكوينهم بالمركز الوطني لتكوين مستخدمي الجماعات المحلية وتحسين مستوياتهم وتجديد معلوماتهم.


تكوين الأعوان المكلفين بصيانة المساحات الخضراء

تم إبرام اتفاقية مع الديوان الوطني لتطوير التكوين المتواصل وترقيته لتكوين 3355 عون بلدي مكلف بصيانة المساحات الخضراء و تم تنفيذها على مستوى 26 ولاية.

تكوين المكلفين بالنشاط الاجتماعي في الإدارة الإقليمية

حرصا على ترقية النشاط الاجتماعي لفائدة موظفي القطاع  تنظم دورة تكوينية لفائدة 48 مكلفا بالنشاط الاجتماعي على مستوى الولايات وذلك بالتعاون مع وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة . وستمسح للمشاركين باكتساب المعارف الضرورية لتسيير ملفات النشاط الاجتماعي. وتوازيا مع ذلك تم تنظيم دورة تكوينية لفائدة 96 مساعدة اجتماعية.

تكوين مهندسي الإعلام الآلي للإدارة الإقليمية

سيستفيد المهندسون في الإعلام الآلي التابعين للإدارة الإقليمية والمقدر عددهم بـ 3500 مهندس.من دورة تكوينية سيتم تنظيمها من طرف المدرسة الوطنية للإعلام الآلي.

التكوين في مجال المالية، الميزانية والجباية المحلية

تطبيقا لتوصيات اجتماع الحكومة بالولاة يومي 12 و 13 نوفمبر 2016 والذي تم من خلاله تعزيز صلاحيات الجماعات المحلية بدور اقتصادي جديد، سيتم تكوين 1541 أمين عام بلدية و1758 مكلف بمصالح الميزانية و الأملاك، وذلك بغرض تحسيس هذه الفئة من الموظفين بمدى أهمية المهام المخولة لهم من أجل تثمين الأملاك الخاصة بالجماعات المحلية وتحسين مواردها المالية.

سيتم تنظيم هذه الدورة التكوينية بالتعاون مع معهد الاقتصاد الجمركي والجبائي التابع لوزارة المالية.

التكوين في المنازعات الإدارية

هذا التكوين برمج لصالح 1708 مكلف بالمنازعات و نزع الملكية من أجل المنفعة العمومية، والهدف منه تزويد المشاركين بالأدوات المنهجية والمعارف اللازمة في مجال تدخلهم لتسيير أمثل للمنازعات التي تكوين فيها الجماعات المحلية طرفا.

التكوين في مجال الحالة المدنية

برمج هذا التكوين لصالح 1708 مكلف بمصالح الحالة المدنية على مستوى الولايات و البلديات. يهدف هذا الأخير لتحيين معارفهم وتحسين أداءهم في مجال الحالة المدنية.

التكوين المتعلق بالمتصرفين الإداريين الجدد

هذا التكوين يخص المتصرفين الإداريين الجدد الذين تم توظيفهم على مستوى الولايات و البلديات. الهدف منه تسهيل اندماج هؤلاء الموظفين المتربصين و السماح لهم باكتساب مفاهيم و قيم المرفق العمومي وسيتم تنظيمه على مستوى جامعة البليدة 2.

 التكوين في مجال الديمقرطية التشاركية لفائدة 180 إطار بالتعاون مع الإتحاد الأوربي

التكوين في مجال الاتصال المؤسساتي لفائدة 100 إطار بتأطير من خبراء وبتمويل من الاتحاد الأوربي.

 تكوين 100 إطار في مجال المالية والميزانية المحلية من خبراء أجانب وبتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية.


end faq

شبكة مؤسسات التكوين

المدرسة الوطنية للإدارة

 إن المدرسة الوطنية للإدارة المنشاْة بموجب المرسوم رقم 64- 155 المؤرخ في 27 صفر عام 1384 الموافق 8 يونيو  سنة 1964 والمتضمن إحداث المدرسة الوطنية للإدارة، هي مؤسسة عمومية ذات طابع إداري وضعت تحت وصاية وزارة الداخلية والجماعات منذ شهر نوفمبر 2005 وذلك بمقتضى المرسوم الرئاسي رقم 05-440 المؤرخ في 10 شوال 1426 الموافق 12 نوفمبر 2005 .

يخضع القانون الأساسي للمدرسة الوطنية للإدارة لأحكام المرسوم التنفيذي رقم -06-419 المؤرّخ في أوّل ذي القعدة عام1427الموافق22 نوفمبر سنة 2006 يتضمّن تنظيم المدرسة الوطنية للإدارة وسيرها .

في هذا الإطار وفي ما يخص شروط الالتحاق بالتكوين القاعدي للمدرسة والمتعلق برتبة متصرف رئيسي ، يتم فتح مسابقة الالتحاق بالتكوين للحاصلين على شهادة جامعية (شهادة ليسانس أو شهادة مهندس دولة في الإحصاء).


تنظيم المدرسة الوطنية للإدارة

يدير المدرسة الوطنية للإدارة مدير عام  ويشرف عليها مجلس للإدارة  وهي مزودة بمجلس علمي وبيداغوجي.

المهام

  • ضمان تكوين إطارات للتصور تلبية لاحتياجات إدارة الدولة والجماعات الإقليمية والمؤسسات العمومية،
  • تنظيم دورات تحسين المستوى وتجديد المعارف لفائدة مستخدمي التأطير التابعين للمؤسسات والإدارات العمومية،
  • ضمان نشاطات الدراسات والبحث الإداري والتدقيق والاستشارة لفائدة المؤسسات والإدارات العمومية .

وبهذه الصفة، تقدم المدرسة دعمها للإدارات والهيئات العمومية بتوفير المراجع و بتجسيد الدراسات وإقامة وتعزيز التبادل مع الهيئات الأجنبية والدولية ذات الاهتمام المشترك.


حصيلة المدرسة

سجلت المدرسة الوطنية للإدارة :

  • تخرج 286 متحصل على إجازة المدرسة الوطنية للإدارة في رتبة متصرف رئيسي وذلك في دفعتين :
  • الدفعة الأولى (2008-2011): ضمت 98 متخرجا،
  • الدفعة الثانية (2011-2014): ضمت 94 متخرجا.
  • الدفعة الثالثة ( 2013-2016): ضمت 94 متخرجا.
  • كما يتم تكوين حاليا ثلاث دفعات كما يلي :
  • الدفعة الرابعة (2014-2017) والمتكونة من 103 تلميذا في السنة الثالثة من التكوين،
  • الدفعة الخامسة (2015-2018) والمتكونة من 112 تلميذا في السنة الثانية من التكوين.
  • الدفعة السادسة(2016-2019) والمتكونة من 90 تلميذا في السنة الأولى من التكوين.

end faq

المراكز الوطنية لتكوين مستخدمي الجماعات المحلية وتحسين مستواهم وتجديد معلوماتهم

تحوز وزارة الداخلية الجماعات المحلية على خمسة (05) مراكز وطنية لتكوين مستخدمي الجماعات المحلية وتحسين مستواهم وتجديد معلوماتهمفي كل من ولايات:  بشار والجلفة ورقلة وقسنطينة ووهران.

 

المشاريع قيد الإنجاز

تعتبر إعادة بناء جهاز تكوين وزارة الداخلية والجماعات المحلية من أولويات  القطاع و التي تهدف إلى توفير شبكة من مؤسسات التكوين قادرة على الاستجابة للاحتياجات النوعية للجماعات الإقليمية في هذا مجال.

وعليه وإضافة للمراكز الوطنية الخمسة لتكوين مستخدمي الجماعات المحلية وتحسين مستواهم وتجديد معلوماتهم لبشار، الجلفة، قسنطينة، ورقلة ووهران، يزعم قطاعنا الوزاري توسيع شبكته بإنجاز مركزين وطنيين جديدين والمتمثلين في :

  • المركز الوطني للتكوين لتيارت،
  • المركز الوطني للتكوين لعنابة.

دخول المركز الدولي لتدريب الفاعلين المحليين (سيفال المغرب العربي) حيز الخدمة

تم إنشاؤه بموجب المرسوم التنفيذي 13-137 المؤرخ في 10 أفريل 2013، وتتمثل مهام هذا المركز في تقديم تكوين لقائدة  الفاعلين المحليين وضمان الخبرة في مجال التسيير العمومي وذلك من خلال:

  • إعداد وضمان برامج التكوين لصالح الفاعلين المحليين في مجال التنمية الاجتماعية والتنمية الاقتصادية والبيئية والمدن المستدامة،
  • وضع أنظمة لمتابعة وتقييم السياسات العمومية،
  • ضمان الخبرة في مجال الحكم الراشد المحلي،
  • ضمان تكوين المكونين،
  • تأسيس بنك للمعطبات يشمل المعلومات اللازمة للتنمية المحلية،
  • إقامة علاقات تعاون مع مؤسسات التكوين وكذا مراكز سيفال،
  • إعداد وتنفيذ استراتيجيات للبحث والتسيير التوثيقي ونشر الأشغال التي ينجزها المركز،

end faq

end faq